تسريب شريط فيديو سرّي لنتنياهو

ماذا قال نتيناهو في الاميركيين؟ كيف اعترف بقتل اتفاقيات اوسلو لحظة ولادتها؟

ليلى نقولا الرحباني

“أميركا شيء يمكن تحريكه بسهولة، تحريكه في الاتجاه الصحيح.” هذه الجمل المعبّرة هي لنتنياهو في العام 2001، أوردتها صحيفة واشنطن بوست نقلاً عن تقرير لجدعون ليفي في هآرتس، وذلك بعدما تمّ تسريب شريط فيديو يتحدث فيه نتنياهو مع بعض الاهالي اليهود، وقد طلب منهم ان يوقفوا التصوير، فتحدث على سجيته معتقدًا ان لا تصوير ولا كاميرات.

في ما يلي ترجمة لبعض ما جاء في النص باللغة الانكليزية من هآرتس:

ويضيف نتنياهو: “سئلت يومًا قبل الانتخابات اذا كنت احترم اتفاقات اوسلو، أجبت بنعم ولكن… سوف أعيد صياغة هذه الاتفاقيات بطريقة تسمح لي بأن أنهي هذه العودة المعادية الى حدود 67. كيف نقوم بذلك؟ لم يعرّف أحد ما هي المناطق العسكرية. المناطق العسكرية هي المناطق الامنية، وبالنسبة لي، كل وادي الاردن هو منطقة عسكرية. جادلوا في ذلك”.

وابتسم نتنياهو، وتحدث عن تجربته في أجبار وارن كريستوفر على الاقرار بأن اسرائيل وحدها هي التي  تحدد ما يسمى  المناطق الأمنية.

وتحدث نتنياهو عن تلك التجربة، وكيف ان الاميركيين رفضوا في البداية بأن يعطوه هذا الحق، فعمد الى قطع اجتماع الحكومة الاسرائيلية، قائلاً: لن اوقّع. وعندما لبى الاميركيون الطلب وارسلوا الأمر الى كل من نتنياهو وعرفات، وقع على الاتفاق. ويقول نتنياهو حرفيًا: “لماذا هذا مهم؟ لأنه من تلك اللحظة وصاعدًا، أنا واقعيًا، قضيت نهائيًا على اتفاقيات اوسلو”.

الترجمة الانكليزية لنص الحوار الذي في الشريط قام بترجمته موقع يهودي mondoweiss، وفيه يتحدث نتنياهو أيضًا بالاضافة الى ما سبق ان “العالم لن يقول شيء فيما لو قامت اسرائيل بسياسات توسعية جديدة”.

>

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s